يحدث القذف المبكر حين يصل الزوج إلى ذروة الإحساس بالنشوة الجنسية, و يحدث معها قذف السائل المنوي, و يحصل هذا قبل أن تصل الزوجة إلى رعشتها الجنسية و تحقق حقها من العلاقة الجنسية,و هو حالة مرضية في حالة ما يقوم الزوج بالقذف بمجرد مباشرته لزوجته.

و قد تعاني المرأة أيضا من سرعة القذف , و في حالتها أيضا تصل إلى ذروة النشوة قبل الزوج إذا كانت شديدة التهيج ,أو سريعة الغلمة.

تأثيرات القذف المبكر:

إذا استمر القذف المبكر بشكل متكرر دون أن يتم علاجه, فقد يؤدي إلى مشاكل زوجية,بينه و بين زوجته,لعدم قضائها لوطرها و حصولها على الرعشة الجنسية, و يكون استيائها من زوجها لهذا السبب لكونه عدم قادر على إيصالها إلى نشوته, و قد تمتنع عن إجابته إلى علاقة جنسية , و قد تجيب رغبته إلى الجنس رغم أنها لا ترغب فيها, و حتى الرجل بدوره قد يتأثر بشكل كبير إذا ما تضايقت زوجته بشكل حاد و دائم , و قد يشعر بعقدة خطيرة و قد يشك في رجولته, ما قد يصيبه بعقدة الشعور بالذنب.

أسباب القذف المبكر:

هناك عدة أسباب القذف المبكر و تنقسم إلى نوعان أسباب عضوية و أسباب نفسية:

الأسباب العضوية:

الأسباب العضوية هي أسباب مرتبطة بالجسد و تكوينه و حالته , و من أبرز هذه الأسباب , الإجهاد و التعب نتيجة ظروف العمل الصعبة , و كذال مرض قد يصيب مجرى البول و قد يتسبب بالتهابها, و أيضا التهاب البروستاتة , و التضخم الحميد للبروستاتة, و الحساسية الشديدة للحشفة أو القضيب.

الأسباب النفسية:

و الأسباب النفسية هي مرتبطة بنفسية الزوجين و أفكارهما عن بعضهما و من أبرز هذه الأسباب:

قلة الثقافة عن الجنس عند كلا الزوجين.

وجود نزاعات و خلافات زوجية و تضايق أحدهما من الأخر.

ممارسة الجنس تحت ظروف و أجواء أو حالة صحية غير مناسبة.

عدم تهيئ الأجواء المناسبة للجنس لا سواء من حالة المكان أو الحالة نفسية .

خوف الزوج في حالة ما إذا كانت زوجته حاملا هذا التخوف يجعله يعجل من العلاقة الجنسية و يرغب في الانتهاء منها في أقرب وقت.

أسباب نفسية عند الزوج قبل الزواج قد تؤدي بعد الزواج إلى هذه الحالة , و من بين هذه الأسباب قد تكون العادة السرية.

عدم رغبة الزوج في الجنس و القيام به فقط لإرضاء زوجته.

العلاقات الغير الشرعية للزوج, تفقده الرغبة في زوجته ما قد يجعله يسرع في قضاء العلاقة الجنسية معها.

شاركنا بتعليقك

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ