الخميس، 31 مارس 2016

حقيقة العجز الجنسي

الضعف الجنسي أو العجز الجنسي من أخطر المشاكل التي قد تصيب الرجل في حياته الجنسية , و التي قد تسبب له مشاكل عويصة, فقد تفقده شعور الثقة و تزيد من حدة الأزمات و النوبات النفسية التي تصيبه, كما قد تتحول إلى أمراض عضوية,و مشاكل أسرية قد تخرب العلاقة الزوجية و بهذا يكون للضعف الجنسي العديد من الأبعاد الاجتماعية التي قد تؤدي النسيج الاجتماعي, و هذا راجع إلى الحالة التي تصيب المصاب بالعجز الجنسي, فالأغلب يعتقد أنه قد فقد رجولته في حين هناك فرق كبير بين الذكورة و الرجولة.

و من جهة أخرى هناك إدراك لمعنى العجز الجنسي, فالبعض يربطه بكل محاولة جنسية غير ناجحة, أو أنها لم تحقق المتعة الزوجية المنشودة, و كان الانتصاب كاملا,و قد يخلطون سرعة القذف بالضعف الجنسي الذي من الممكن أن يدمر مستقبل علاقته الزوجية.

و هذا في حقيقة الأمر أمر خاطئ و فهم بعيد عن العجز الجنسي, و لفهم هذا الضعف لابد أن نفهم آلية الانتصاب, لتوضيح الأمور.

كيف يحدث الانتصاب:




يتكون العضو الذكري للرجل, -القضيب- من غرفتان أسفنجيتان بنفس طول العضو, و كل غرفة محاطة بغشاء,يحتوي النسيج الاسفنجي على ألاف عضلية بالأساس و أوردة و متابعات و فراغات و شرايين, و يحدث انتصاب القضيب عند شعور الإنسان بالإثارة الحسية , بحيث يرسل الدماغ إشارات عبر الحبل ألشوكي إلى غاية الأعصاب الموجودة بالقضيب,هذه السيالة العصبية تحمل أمرا للعضلات الموجودة بالنسيج الاسفنجي لكي يتمدد و ينبسط, فتسمح للدم بالتدفق عبر الشرايين, ليملأ الفراغات , مما يسمح بتمدد العضو, و يساعد الغشاء المحيط بالنسيج الاسفنجي ,على احتباس الدم داخل العضو,و يعطي له الصلابة التي تميز وضعية الانتصاب, و يحدث الارتخاء عندما يتوقف تدفق الدم نتيجة لارتخاء العضلات , و تفتح الأوردة لكي تخرج عبرها الدم.

الحقيقة الكاملة عن العجز الجنسي:

العجز الجنسي هو عدم القدرة على الإبقاء على العضو الذكري منتصبا بشكل كافي لأداء العملية الجنسية, و بشكل متكرر و شبه دائم, و قد يعرف أيضا بأنه عدم القدرة على المحافظة على انتصاب كامل خلال اختراق المهبل و أثناء العملية الجنسية.

كما هناك احتمالية لأن يكون هناك عجز جنسي كلي, إذا لم يكن هناك انتصاب بشكل نهائي,أو أن يكون ضعف جزئي أي أن يكون الانتصاب متقطع, و في كلتا الحالتين يكون العضو غير قادر على إجراء عملية جنسية كاملة, و تشير الدراسات المتعلقة بالضعف الجنسي أن 5 في المائة من الرجال فوق سن الأربعين يصابون بالعجز الجنسي, و ما بين 15 إلى 25 في المائة من تجاوزوا الخامسة و الستين, قد يكون أمرا طبيعيا للتقدم في السن , لكن في الغالب لا يرتبط العجز الجنس بالسن, فقط تنقص القدرة الجنسية لكنها لا تنعدم إلى درجة العجز الجنسي.

ان كل المواضيع التي نحاول فيها مساعدة الاشخاص جنسيا هي موجهة للأزواج  و لا ندعوا أي كان الى الفحشة  نحذر منها , هذفنا هو مساعدة الأزواج على عيش حياة كريمة.
 اقرأ ايضا :علاج القذف السرع

مقالات ذات صلة

حقيقة العجز الجنسي
4/ 5
بواسطة